• 9 تشرين الأول 2016
  • 712

9- أعمال أهل الجنة - المحافظة على التسبيح والتحميد والتكبير بعد كل صلاة فرض :

  • وعن عبد الله بن عمرو - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال:

"خصلتان - أو خلتان - لا يُحافظُ عليهما عبدٌ مُسلمٌ إلّا دخل الجنّة، هما يسيرٌ، ومن يعملُ بهما قليلٌ: يُسبّحُ في دُبُر كلّ صلاةٍ عشرًا، ويحمدُ عشرًا، ويُكبّرُ عشرًا؛ فذلك خمسُون ومائةٌ باللسان، وألفٌ وخمسُمائةٍ في الميزان.

ويُكبّرُ أربعًا وثلاثين إذا أخذ مضجعهُ، ويحمدُ ثلاثًا وثلاثين، ويُسبّحُ ثلاثًا وثلاثين، فذلك مائةٌ باللّسان، وألفٌ في الميزان "فلقد رأيتُ رسُول الله - صلى الله عليه وسلم - يعقدُها".

قالُوا: يا رسُول الله، كيف هُما يسيرٌ، ومن يعملُ بهما قليلٌ؟ قال:

"يأتي أحدكُم - يعني الشّيطان - في منامه فيُنوّمُهُ قبل أن يقُولهُ، ويأتيه في صلاته فيذكّرُهُ حاجةً قبل أن يقُولها".

رواه أبو داود واللفظ له، والترمذي، وقال: حديث حسن صحيح، والنسائيُّ، وابن حبّان في صحيحه، وزاد بعد قوله: وألفٌ وخمسُمائةٍ في الميزان "قال رسُولُ الله - صلى الله عليه وسلم -:

"وأيُّكُم يعملُ في اليوم واللّيلة ألفين وخمسمائة سيّئة؟ ".

مقالات ذات صلة :