• 8 تشرين الأول 2017
  • 2,353

سلسلة من نحب – الصالحين – (21) الإمام ابن خزيمة رضي الله عنه :

هو: الحافظ الحجة الفقيه، شيخ الإسلام، إمام الأئمة : محمد بن إسحاق بن خزيمة بن المغيرة بن صالح بن بكر أبو بكر السلمي النيسابوري الشافعي، صاحب التصانيف

ولد سنة ثلاث وعشرين ومائتين، وعني في حداثته بالحديث والفقه، حتى صار يضرب به المثل في سعة العلم والإتقان .

شيوخه:

سمع من إسحاق بن راهويه، ومحمد بن حميد، ولم يحدِّث عنهما، لكونه كتب عنهما في صغره وقبل فهمه وتبصّره.

ومحمود بن غيلان، وعتبة بن عبد الله المروزي، وعلي بن حجر، وأحمد بن منيع، وبشر بن معاذ، وأبي كريب، وعبد الجبار بن العلاء، وأحمد بن إبراهيم الدورقي، وأخيه يعقوب، وإسحاق بن شاهين، وعمرو بن علي، وزياد بن أيوب ، ومحمد بن مهران الجمال، وأبي سعيد الأشج، ويوسف بن واضح الهاشمي، ومحمد بن بشار، ومحمد بن مثنى، والحسين بن حريث ، ومحمد بن عبد الأعلى الصنعاني ، ومحمد بن يحيى ، وأحمد بن عبدة الضبي، ونصر بن علي، ومحمد بن علي، ومحمد بن عبد الله المخرمي، وأحمد بن عبد الرحمن الوهبي، ويوسف بن موسى، ومحمد بن رافع، ومحمد ابن يحيى القطعي، وسلم بن جنادة، ويحيى بن حكيم، وإسماعيل بن بشر بن منصور السليمي، والحسن بن محمد الزعفراني، وهارون بن إسحاق الهمداني، وأمم سواهم.

تلاميذه:

البخاري ، و مسلم ، ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم أحد شيوخه، وأحمد بن المبارك المستملي، وإبراهيم بن أبي طالب، وأبو حامد بن الشرقي، وأبو العباس الدغولي، وأبو علي الحسين بن محمد النيسابوري، وأبو حاتم البستي، وأبو أحمد بن عدي، وأبو عمرو بن حمدان، وإسحاق بن سعد النسوي، وأبو حامد أحمد بن محمد بن بالويه، وأبو بكر أحمد بن مهران المقرئ، وحفيده محمد بن الفضل بن محمد بن خزيمة، ومحمد بن أحمد بن علي بن نصير المعدل، وأبو بكر بن إسحاق الصبغي، وأبو سهل الصعلوكي، والحسين بن علي التميمي حسينك، وبشر بن محمد بن محمد بن ياسين، وأبو محمد عبد الله بن أحمد بن جعفر الشيباني، وأبو الحسين أحمد بن محمد البحيري، والخليل بن أحمد السجزي القاضي، وأبو سعيد محمد بن بشر الكرابيسي، وأبو أحمد محمد بن محمد الكرابيسي الحاكم، وأبو نصر أحمد بن الحسين المرواني.

ثناء العلماء عليه:

1 - قال محمد بن سهل الطوسي: سمعت الربيع بن سليمان وقال لنا: هل تعرفون ابن خزيمة ؟ قلنا: نعم.

  قال: استفدنا منه أكثر ما استفاد منا.

2 - قال الحافظ أبو علي النيسابوري: لم أر أحداً مثل ابن خزيمة.

3 - قال أبو علي الحافظ: كان ابن خزيمة يحفظ الفقهيات من حديثه كما يحفظ القارئ السورة .

4 - قال أبو حاتم بن حبان التميمي: ما رأيت على وجه الأرض من يحفظ صناعة السنن، ويحفظ ألفاظها الصحاح، وزياداتها، حتى كأن السنن كلها بين عينيه إلا محمد بن إسحاق بن خزيمة فقط.

5 - قال أبو الحسن الدارقطني: كان ابن خزيمة إماما ثبتاً، معدوم النظير.

6 - وحكى أبو بشر القطان قال: رأى جار لابن خزيمة من أهل العلم كأن لوحاً عليه صورة نبينا صلى الله عليه وسلم وابن خزيمة يصقله.

  فقال المعبِّر: هذا رجل يحيي سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

7 - قال الإمام أبو العباس ابن سريج وذكر له ابن خزيمة فقال : يستخرج النكت من حديث رسول الله بالمنقاش .

8 - وعن أبي إسحاق إبراهيم بن محمد بن المضارب قال: رأيت ابن خزيمة في النوم، فقلت: جزاك الله عن الإسلام خيراً، فقال: كذا قال لي جبريل في السماء .

مصنفاته:

مصنفات الإمام ابن خزيمة تزيد على مائة وأربعين كتابا فمنها:

تفسير القرآن ، الصحيح المختصر في الحديث  ، فقه حديث بربرة في ثلاثة أجزاء ، كتاب التوحيد وإثبات الصفات ، المسائل المصنعة في الحديث ، المسند في الحديث ، القراءة خلف الإمام. القدر. الأشربة ، الأهوال ، الدعاء ، ذكر نعيم الجنة .

وفاته:

قال الذهبي: وضبط وفاته في ثاني ذي القعدة سنة إحدى عشرة وثلاث مائة، عاش تسعاً وثمانين سنة .

 

 

مراجع الموضوع : سير أعلام النبلاء (14/365-383), مقدمة محمد الأعظمي لتحقيق صحيح ابن خزيمة (1/12-14), طبقات الشافعية للسبكي (3/109-119).

 

مقالات ذات صلة :